​​
في بعض الاحيان تواجه المرأة الحامل بعض المشاكل التي قد تعرضها للاجهاض او الولادة المبكرة, منعا لذلك يلجأ الطبيب المختص الى اجراء عملية ربط عنق الرحم, وهو اجراء جراحي يتم من خلاله ربط الجزء السفلي من الرحم الذي يفتح على المهبل وذلك لتثبيت الحمل, حيث يتم ازالة الخيط الذي يتم الربط به في الشهر التاسع من الحمل وبعدها تتم الولادة بشكل طبيعي.

أسباب ربط عنق الرحم

 ارتخاء في عضلات عنق الرحم.
 الاجهاض المتكرر.
 قصر في عنق الرحم.
 انفصال المشيمة في وقت مبكر.
 الحمل بتوأم.
 اتساع عنق الرحم بسبب اتساع الكيس المحيط بالجنين.

ما هو الوقت المناسب لاجراء عملية ربط عنق الرحم؟

يجب ان تلزم المرأة الحامل الراحة التامة الى ان تصل الى الشهر الثالت لاجراء العملية اذ يعتبر افضل وقت لاجرائها,وقد تحتاج بعضهن اجرائها في وقت متأخر من الحمل ويعرف بالربط الناشئ, حيث يتم الربط اما عن طريق التخدير النصفي او الكامل.

نصائح يجب اتباعها بعد اجراء عملية ربط عنق الرحم

 البقاء في المستشفى ليلة كاملة لتجنب حدوث نزيف.
 عدم القيام بأي مجهود جسدي او اي انفعال.
 الابتعاد عن العلاقة الزوجية واحيانا قد يتطلب ذلك حتى نهاية الحمل.
 متابعة الطبيب المختص باستمرار.

قد تتعرض المرأة بعد اجراء العملية لحدوث نزيف خفيف وهذا أمر طبيعي, وكذلك فان الافرازات المهبلية قد تزيد وتكون أكثر سماكة ومن الممكن أن تستمر حتى انتهاء الحمل.

يعتقد بعض النساء انه بعد اجراء عملية ربط عنق الرحم لا يستطعن الانجاب, اذ يجب التأكيد على ان هذه العملية لا تؤثر على الانجاب وتستطيع المرأة بعدها الحمل مرة اخرى.