​​
عند اقتراب موعد الولادة تشعر المرأة الحامل بالقلق حول طريقة الولادة التي سوف تخضع لها,لذلك وقبل الوصول الى هذه المرحلة يجب معرفة الفرق بين الولادة الطبيعية والولادة القيصرية وما هي الطريقة التي تتماشى مع حالتها وظروفها الصحية.

الولادة الطبيعية

سميت بالولادة الطبيعية لعدم وجود اي تدخل خارجي حتى يحين موعد الولادة, حيث تتم الولادة الطبيعية بحدوث المخاض في اواخر أشهر الحمل, عن طريق خروج الجنين من المهبل دون اي تدخل طبي او جراحي باستثناء استخدام الادوات المساعدة على اخراج المولود, او لعمل شق جراحي ليتم توسيع المهبل لمساعدة الجنين على الخروج.

ميزات الولادة الطبيعية

 طريقة التعافي سريعة, ولا تحتاج الأم للمكوث بالمستشفى اكثر من 24 ساعة.
 تحمي المولود من كثير من الأمراض.
 تعزز الخصوبة عند المرأة لانها تعمل على افراز الهرمونات.
 مشاركة الأم في عملية الولادة.
 مضاعفات الولادة الطبيعية أقل بكثير من الولادة القيصرية.

التخدير قبل الولادة الطبيعية

تشعر المرأة الحامل في حال خضوعها للولادة الطبيعية بالقلق حول آلام الولادة, ولكن تلجأ معظم النساء الى اخذ ابرة الظهر لتجنب الألم, وهي ابرة يستخدم فيها جرعات متكررة من المخدر الموضعي بالقرب من الجذور العصبية للحبل الشوكي, فتوفر مسكنا فعالا للألم, فتمنع الألم في مناطق من الجسم مثل (البطن/ الحوض/الساقين) دون توقف او اعاقة عملية الولادة, فهي تعطي عدم احساس الأم بالام الولادة مع ابقائها في حالة وعي تام أثناء عملية الولادة.

الولادة القيصرية

هي عمل شق جراحي في البطن اسفل منطقة السرة يصل الى الرحم, من اجل اخراج الجنين والمشيمة, يتم اللجوء اليها كبديل عن الولادة الطبيعية, غالبا يتم تحديدها في وقت مبكر خلال فترة الحمل عند ظهور مجموعة من العوامل التي تعيق الولادة الطبيعية.

يمكن ان تكون الولادة القيصرية مخطط لها من قبل, ويمكن ان تكون طارئة في حال حدوث مضاعفات خلال الولادة الطبيعية مثل بطئ عملية الولادة او بطئ معدل نبضات الجنين.

الحالات التي يتم اللجوء اليها لاجراء الولادة القيصرية

يتخذ الطبيب المختص قرار اجراء الولادة القيصرية في حال كانت الولادة الطبيعية تشكل خطر على حياة الطفل والام, من هذه الحالات:

 خضوع الأم لعمليتين قيصريتين من قبل.
 لا يكون الطفل بالشكل الطبيعي في الرحم (رأسه الى اعلى).
 يكون الطفل كبير الحجم.
 الحمل في سن متقدم.
 زيادة وزن المرأة.
 ولادة اكثر من جنين في نفس الوقت.
 ضيق حوض المرأة.
 التصاق المشيمة او انزياحها.